مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
مواضيع متعلقة   جديدة

بقلم زهير دعيم

فيض بروحَك عليّا ربّي واغمرني حِنيّه وازرع حقلي وْرود وأماني مع نعمة غَنيّه أنا مِن غيرَك ربّي ومن غير جود إيديك...

بقلم زهير دعيم

بمناسبة مرو سنة على اعلان قداسة القدّيسة العبلّينيّة مريم ليسوع المصلوب بواردي...

زهير دعيم

خلف الافق اللازورديّ تسكن أوطاني تسكنُ آمالي وتُزهر...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

هذيان بنكهةِ الريحان

| Share

هذيان بنكهةِ الريحان

اكتب يا قلمي وتألقي يا حروفي لأجل من سكن النفسَ والوجدان
فأنا ابنةُ مدينةِ العشقِ التي لم تدرس قواعدَ اللغةِ بفـنٍ وإتقان
إنما كل قطرةِ حبرٍ لإجلكَ تكتب كأنها قلائدٌ من دررٍ وعـقيان
فلك حبيبي سأغـزل من الحبِ ابجديةً مـن زهـرِ البيـلسان
وسأفرش درب عشقي ربيعا من بساتين الياسمين والريحان
فقد غدى الشوقُ وسادةٌ يتكئُ عـليها جنونُ العـشقِ والهذيان
يا حباً اجتاحَ زفرات حنيني ويسري داخلَ القلبِ والشريان
سأبقى اتلذذُ بحبك حبيبي ولن توقـفني أي قوةٍ ولا أيُ زمان
فأيُ سحرٍ بالهوى لديكَ جعل الروح يسكنها السلام والإطمئنان
حبكَ حلاوةٌ وكلكَ مشتهياتٌ وأنا لكَ جنديةٌ تحارب في الميدان
ايا من شفيت بجراحك الم جراحي لطولِ السنينِ والأزمان
فقط بجوارك حبيبي يطيب القلب المتشتتُ الضائع الحيران
اهٍ لحبيبٍ من حفرة طيـنٍ نشلني وزرع بداخلي معنى الأمان
عوضَ بمحبتهِ عن كل السنينِ التي أكلها الجراد والحرمان
آثارك مخلصي تـقطر دسماً وحبك جديـرٌ بالذكرِ والعرفان
وأمامك الهي من هي الجبالُ ومن هي كلُ مكائدِ الشيطان
بعـظمة اعمالك وجبورت قـوتك جعلت للأرضِ دوران
يا وهج الضياءِ البهي لك من الروحِ كل حمدٍ وشكرٍ وإمتنان
على نعمةِ المحبةِ والتسامحِ والنمو بالحمةِ وقـوةِ الإيمان
عظيمٌ حبك ربي الذي احتمل من اجلي انا كل ذلٍ وهوان
بجلداتِ حربةٍ عذبوكَ ثقبوا يداكَ اهانوكَ ورفعوكَ ظمآن
وبحبٍ احتضنتَ الصلبَ ليبقى صليبك طول الدهرِ عنوان
فايُ حبِ هذا احببتهُ يا مخلصي يسوعي لإبنكَ الإنسان
سأحيا عمري لحبكَ حبيبي ولوصفك سيستمرعجز اللسان
فلك وحدك الهي ستبقى تنحني قصائدي والقوافي والأوزان
ومحالٌ محالٌ لحبك يسوعي ان يتوارى للحظةٍ مع النسيان
فعنكَ ربي لن اتنازل حتى لو عشتُ ببردٍ وجوعٍ ونقصان
ولن ارضى بوطنٍ غير السماءِ من بيـن كل هذه الأوطان

بقلم الشاعرة اليسوعية مارولا سمارة

التعليقات
لنفس الكاتب/ة  


05/01/2015 ‏ 12:03
كم هو صعبٌ بأن يترجمَ الإحساسُ لكلماتٍ على الأوراق فلا تخافوا ابداً من مدنِ الولهِ والحبِ ولا من عالم الأشواق...


29/09/2014 ‏ 14:50
احبـكَ كلمةٌ يقولها الـكـثير ولا يحياها الا الـقـليل فإليكَ يا من زرعت العشقَ بين الضلوعٍ فرفضَ الفؤادَ عنكَ الرحيل...


01/07/2014 ‏ 11:10
وعندما يغمرُ العشقُ فؤادَ العاشقِ يختنقُ الصوتُ وللقلم يبقى المجال فيا حبيبي الغائب عن العينِ الحاضرُ وسط المقلةِ والكيانِ والبال...


03/06/2014 ‏ 23:50
لا حباً يشابه حبهُ ولا ايُ اسمٍ يشابه اسمهُ من بيـن الأسماء فرويدكَ ايها...


07/05/2014 ‏ 23:18
لا تسألوني عن قواعد اللغةِ وعن قصيدةٍ تكتبُ بأسس المقام...
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.