مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
مواضيع متعلقة   جديدة

بقلم البطريرك ميشيل صبّاح

الصلاة ما هي؟ هي المثول أمام الله. والمثول أمام الله مثول مع جميع أبناء الله. هي لحظة يرتفع فيها الإنسان عن الأرض، حتى المقاتل، ليعود إلى الأرض بقوّة متجدّدة، للمحبّة لا للموت، وللمطالبة بحقِّه...

بقلم المعلمة رولا رشماوي

لعلنا نعلم بأن ما يواري الضيق هو الفرج وان الدمعة مفتاح الابتسامة ولعلنا نعلم أيضا أن كل ما يقال وما يحدث، مرسوم كجدارية تمر على سلسلة الزمان تروي مشيئة الله لنا. وفي كثير من الأوقات نجد أن الأمور مترابطة لغاية أو لمراد معين، وسنتطرق الآن إلى الصلاة والانتظار...

بقلم البطريرك ميشيل صبّاح

الكنيسة ما هي؟ هي شعب الله. هي شعب بكلّ مَن فيه، رؤساؤه والمؤمنون جميعًا. ذكرنا صورة الجسد التي استخدمها القديس بولس...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

الله قادر على أن يحول الألم إلى طاقة شفاء وحياة وانفتاح

| Share

تكلَّم أشعيا النبيّ على "العبد المتألم" (اقرأ أشعيا، فصل 53)، الذي "حمل آلامنا واحتمل أوجاعنا" والذي "بجراحه شُفينا". الألم، ليس للموت. ولا للانغلاق في طلب الانتقام، ولا للانغلاق في الخوف من الآخرين. بل للشفاء من الشرور المتراكمة فينا، ولشفاء المعتدي علينا نفسه ممّا فيه من شرور . الله الذي خلق ورأى أنَّ كلَّ شيء حسَنٌ قادر على أن يحوِّل الألم إلى طاقة شفاء وحياة وانفتاح وقبول للناس أجمعين، ولو ظهروا أعداء. وبقوّة الله فينا، نقدر أن نحوّل نحن أيضًا كلَّ موت فينا إلى حياة لنا ولقاتلينا، فتبقى الحياة لنا وللجميع مكان أمل ومودَّة، لا مكان انتقام أو خوف.

(من كتاب الأب رفيق خوري: الحضور المسيحي في المشرق العربي، بين الماضي والحاضر والمستقبل، 2014).

+بقلم البطريرك ميشيل صبّاح

التعليقات
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.