مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
مواضيع متعلقة   جديدة



إن سألنا من حولنا، نرى أنّ المعتقد الشائع يفيد بأنّ الله لا يتسبّب بأمور سلبية أو أنه لا يسمح بحصول أمور سيّئة. لعلّ هذا يساعد الكثيرين على الشعور بالتحسّن...

بقلم الأب القمص أفرايم الأنبا بيشوى

محبة الله لا مثيل لها،هى محبة عملية باذلة وتسعي لخلاصنا وتحريرنا أعلنها لنا الله لا بالكلام واللسان بل بالعمل والحق { لَيْسَ لأَحَدٍ حُبٌّ أَعْظَمُ مِنْ هَذَا أَنْ يَضَعَ أَحَدٌ نَفْسَهُ لأَجْلِ أَحِبَّائِهِ...



الوقت من ذهب أذا لم نستغله عبر وذهب. كثيرين لا يشعرون بقيمة الوقت الا بعد ضياعه من أيديهم، فبعض الطلبة لا يشعرون بقيمة الوقت...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

البابا فرنسيس للشباب: "علينا أن نعرف أن نختار البرامج التلفزيونية المخصصة لنا والبرامج التي لا تعمل لخيرنا".

| Share

مسؤولية المحطات التلفزيونية هي ان تضع برامج تنمية تهيء الإنسان للحياة. علينا أن نعرف أن نختار البرامج المخصصة لنا والبرامج التي لا تعمل لخيرنا لا يجب أن ندعه يمر على الشاشة بل يجب أن نلغيه وإن كان سيجرنا الى التجربة علينا أن نغير المحطة ولا نشاهده. يجب على الوسائل الترفيهية كالتلفاز والكمبيوتر أن تبني المجتمعات لا أن تفسدها.

لا أستطيع أن ألتقي مع الشباب من دون أن افرح هذا ما أجاب به البابا حول إن كان قد شعر بالفرح للقائه شباب سراييفو ، وأضاف أنهم زهرة الربيع فهم الجيل الأول بعد الحرب وعليهم أن يتقدموا الى الأمام وألا ينظروا الى الوراء أي الى تحطيم الآخرين. أنا أرى أنكم لا تودون أن تهدموا الآخرين بل تريدون أن تسيروا معًا الى الأمام. الجيل الجديد هو المتحد في الفرح والحزن، أنتم تملكون دعوة كبيرة لبناء الجسور لا الحواجز.

أما عن رسالته لشبيبة مركز يوحنا بولس الثاني فقال أن كل شيء قد قاله ينطبق عليهم وأولا هدف السلام لأن كثيرين يتكلمون عنه ولكن لا يعملون لأجله.

أخيرًا ختم قائلا: “أنتظر من هذا الجيل الجديد من بعد الحرب الصدق والأخوّة.”

التعليقات
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.