مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
مواضيع متعلقة   جديدة



إن سألنا من حولنا، نرى أنّ المعتقد الشائع يفيد بأنّ الله لا يتسبّب بأمور سلبية أو أنه لا يسمح بحصول أمور سيّئة. لعلّ هذا يساعد الكثيرين على الشعور بالتحسّن...



الوقت من ذهب أذا لم نستغله عبر وذهب. كثيرين لا يشعرون بقيمة الوقت الا بعد ضياعه من أيديهم، فبعض الطلبة لا يشعرون بقيمة الوقت...

كارن عطيّة

يرغب كلّ شاب وفتاة بالفطرة في الزّواج وبِناء عائلة. ويَسألُ كلُّ عازبٍ: مَن؟ ومتى؟ يَضَعُ البعض أمرهم بين يَدَي الله، ويسعى آخَرون للبحث عن الشّخص المناسب. كما يلجأ الكَثيرون إلى مواقع الإنترنت الخاصّة بالمواعدة...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

إرادة الحياة

| Share

+ جيد ان يسأل الانسان نفسه عن نوعية الحياة التى يريد أن يحياها؟. ويقرر حياته ومستقبله وفقا لمبادئه وقيمه وميوله وأهدافه. فلا يحيا كقشة في مهب الريح تحركه الظروف أو بعض الأشخاص كما يحبوا ولا يصل الي ما هو يشاء. لكن المؤمن الناجح القوى هو الى يحدد ماذا يريد؟ ويثابر لتحقيق ما يحب ويعرف الطريق الي ما يريد ويستخدم قدراته وطاقاته ووقته الأستخدام الأمثل ويستفيد من خبرات الآخرين. كلنا نتقارب في العقول ولدينا نفس الوقت، فاليوم لدينا 24 ساعة، لكن هناك من ينمى قدارته ومهاراته ولا يضيع وقته فيما لا يفيد بل يجاهد للوصول لاهدافه. والموهبة تعتمد على معرفة ميولنا وتنميتها والمثابرة وبذل الجهد المنظم والتدرب المستمر لتحقيق أهدافنا في الحياة.

+ علينا ان نسأل ونطلب في هدوء من الله لنعرف ارادته في حياتنا { يَا رَبُّ مَاذَا تُرِيدُ أَنْ أَفْعَلَ؟} (اع 9 : 6). فلكل منا رسالة فى الحياة وعندما ننصت لصوت الله داخلنا وننقاد لروح الله القدوس وصوته في الكتاب المقدس نعرف مواهبنا ووزناتنا ونستطيع أن نحدد أهدافنا في الحياة ورسالتنا في المجتمع والكنيسة. ونكون مستعدين لبذل المجهود وتنظيم الوقت وتوجيه أفكرنا ومجهوداتنا نحو النجاح والخير لنا وللغير. وليكن لنا إيمان بالله وبانفسنا وبقدرتنا على النمو والنجاح وتحقيق الأهداف مهما كانت المعوقات التى هي بالحقيقة فرصة لتحقيق الذات فكل شئ مستطاع للمؤمن{ إِنْ كُنْتَ تَسْتَطِيعُ أَنْ تُؤْمِنَ فَكُلُّ شَيْءٍ مُسْتَطَاعٌ لِلْمُؤْمِنِ}(مر 9 : 23)

+ ان الله قادر ان يهبنا سؤل قلوبنا وهو يسالنا أيضا كما سأل ذاك الأعمي: ماذا تريد إن أفعل بك؟ { مَاذَا تُرِيدُ أَنْ أَفْعَلَ بِكَ؟ فَقَالَ: «يَا سَيِّدُ أَنْ أُبْصِرَ». فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «أَبْصِرْ. إِيمَانُكَ قَدْ شَفَاكَ». وَفِي الْحَالِ أَبْصَرَ وَتَبِعَهُ وَهُوَ يُمَجِّدُ اللهَ.} ( لو 41:18-42). فماذا تريد أنت من الله وهل لك الإيمان بقدرة الله ومعونته لك وتعرف الوزنات المعطاة له منه وتتاجر بها وتربح, أم تطمرها أو توجهها التوجيه الخاطئ وتطمع في الوصول لنتائج باهرة؟ ليكن إيماننا بالله ومحبته ومعونته مترجم في حياتنا بطريقة عملية ويظهر فى أقوالنا وأفعالنا. لقد خلقنا الله متميزين بالعقل الواعي القادر على التمييز والمعرفة والقدرة على أتخاذ القرار ولدينا العواطف الجياشة التى تمثل القوة الدافعة ووهبنا الله االروح الخلاقة القادرة على معرفة ارادته وهو قادر إن يعطينا البصيرة الروحية لكى نحقق ارادته لنكون على صورته ومثاله ونحيا كسفراء للمسيح وكنور في العالم نبني أنفسنا علي الإيمان الأقدس ونؤسس برج حياتنا الروحي في طريق الكمال المسيحي والنجاح فى الحياة، نعمل بجد فيعمل الله بنا بقوة لمجد أسمه القدوس{ إِلَهَ السَّمَاءِ يُعْطِينَا النَّجَاحَ وَنَحْنُ عَبِيدُهُ نَقُومُ وَنَبْنِي.} (نح 2 : 20)

التعليقات
لنفس الكاتب/ة  


17/02/2016 ‏ 13:16
محبة الله لا مثيل لها،هى محبة عملية باذلة وتسعي لخلاصنا وتحريرنا أعلنها لنا الله لا بالكلام واللسان بل بالعمل والحق { لَيْسَ لأَحَدٍ حُبٌّ أَعْظَمُ مِنْ هَذَا أَنْ يَضَعَ أَحَدٌ نَفْسَهُ لأَجْلِ أَحِبَّائِهِ...


09/12/2015 ‏ 13:57
يتميز المؤمنين بحياة الفرح والرجاء في كل حين، حتى عندما تحيط بهم التجارب من كل جانب لانهم بالتجارب يدخلوا في شركة حمل صليب المسيح والتي يصاحبها تعزية الروح القدس...


09/11/2015 ‏ 14:10
الرجولة الروحية ... يدعونا الكتاب أن نكون رجال، ولا يقصد هنا الرجال فقط بل أن يكون لنا كمؤمنين رجال أو نساء صفات الرجولة الروحية من الجدية والشهامة والحكمة والصبر والثبات...


16/09/2015 ‏ 13:32
الله يفتش على كل واحد وواحدة منا ويسالنا أين أنت من معرفتى ووصاياي ومحبتى وخلاصنى، لماذا تتباعد عني وأنا قد فديتك ودعوتك باسمك...
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.