مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
مواضيع متعلقة   جديدة

زهير دعيم

خلف الافق اللازورديّ تسكن أوطاني تسكنُ آمالي وتُزهر...

بقلم الشاعرة اليسوعية مارولا سمارة

وفي معاني الشوقِ اليكَ يصمت كل ســؤال فلا احد يشبهني بعشقي الساري بالفؤادِ بإشتعال فدمعٌ من العينِ لأجلكَ يا الحبيبِ قد سال...

زهير دعيم

وينتشي الطُّهرُ مختالًا وتُغرِّدُ البراءةُ فوقَ رُبى الأيامِ راسمةً على خدِّ الزّمنِ صرخةً حانيةً...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

املأ سواقينا يا ربّ

| Share

الخريف باهتٌ ، كئيب ، بدون زخّات المطر تُغسّل الاشجار العارية والكاسية وخدود الطرقات.
الخريف حزينٌ بدون وهج البروق يُلوّن الآفاق ويزركش النواحي.
الخريف كلمةٌ جافّة ، مُغبرّة بدون الغيمات تُوشّح السّماء وتُغطّي وجه شمسها نهارًا وقمرها ليلا، وترسم لوحاتٍ جميلةً تتماوج مع كلّ هبّة ريح.
الخريف الباهت ، الكئيب ، الحزين، يستوطن في هذه السّنة في بلادنا ويأبى ان يغادر..... إنّه عنيد ، حرون وغليظ الرقبة.
وننظر الى السّماء ، ونتوسّل الى المُبدع الأروع ، ربّ الخيرات ، لعلّه يُشفق علينا ويأمر الانحباس بالرّحيل.
ننظر الى الغرب ، لعلّ هناك من غيمة صغيرة بقدر كفّ اليد ، تأتينا من لدنه لتملأ أوديتنا وسواقينا بعسل الحياة ، فتزغرد معها الحياة والحقول والبقول والزّنابق ، وتدبّ الحياة في الانسان والحيوان وتجاعيد الزّمان.
إنّه المُعطي بلا مِنّة.
إنّه معطي الحياة وباعثها.

إنّه " كل ما شاء الربّ صنع في السماوات وفي الأرض، في البحار وفي كل اللجج
المصعد السحاب من أقاصي الأرض. الصانع بروقا للمطر. المخرج الريح من خزائنه " ( مز 135).
لقد اشتقنا في الشّرق الى البقول يا سيّدي !!!...الى طبخة " العلت" و " الخبيزة" والهليون والى كلّ خيراتك المجّانيّة تسكبها على الفقراء والمعدمين والاغنياء.
اشتقنا الى " قعدات" العائلة حول موقد النّار ، نتلذّذ بشيّ الكستناء ، والأحاديث الطّليّة والترنيمات تشقّ العنان الى السماء.
اشتقنا الى حبّات المطر تُوقّع فوق زجاج النوافذ سيمفونيّة جميلة.
اشتقنا الى العاصفة تطرد من نفوسنا الخمول والكسل وأوراق الخريف الصّفراء.
اشتقنا الى قوس قزح يُعيدنا الى محبتك ، ويُذكّرنا بفجورنا وتوبتنا وبطوفانٍ لن يعود.
اشتقنا الى حساء شهيّ ، نحتسيه على مَهَل ونحن نتناول من مائدة خيراتك عشاءَنا.
إنّنا نتوسّل اليــــــــــــك يا ربّ ونرجوك ، فشرقنا يبكي بلا دموع، فالعطش أخذ منه مأخذًا ، فشقّق خدوده ، ويبّسَ شفتيْه .
إنّنا نتوسّل إليــــــــــــــك يا ربّ أن ترحم شعبك في الشّرق ، فتُلمّع ووجوهنا بدهن خيراتك ، وتبلّ شفاهنا بغيثك ، وتُحيي أوديتنا بمائك.
الميلاد على الأبواب ، ذكرى ميلادك يا يسوع ؛ هذا الميلاد الذي قسّم التاريخ الى قبل وبعد .... هذا الميلاد الذي ما عهدناه إلا آتيًا الينا بالخير العميم ....آتيًا على أكف السُّحب وأكتاف الرّياح وجفون العواصف .
أتتركنا عطشى!!!
أتترك ذكرى ميلادك الأغرّ يمرّ والرّياح الخمسينيّة تحرق أعصابنا؟!!
لا أظنّك تفعل.
وأحدنا – ونحن الخطأة – لا يعطي ولده حيّة ان طلب منه سمكة ، فكيف بك وأنت الإله الحنّان؟!!
غدًا أو بعد غد ستعود ترقص الموجات في أنهارنا وسواقينا.
غدًا أو بعد غد ستبتسم الازهار والزنابق واللوز في كرومنا ومروجنا.
غدّا أو بعد غد سترفع السنابل رؤوسها متباهية في حقولنا.
فقد كنت بالأمس وستكون اليوم وستكون غدا موسم فرحنا وخيرنا يا الله.

التعليقات
لنفس الكاتب/ة  


26/05/2016 ‏ 11:12
فيض بروحَك عليّا ربّي واغمرني حِنيّه وازرع حقلي وْرود وأماني مع نعمة غَنيّه أنا مِن غيرَك ربّي ومن غير جود إيديك...


18/05/2016 ‏ 15:14
بمناسبة مرو سنة على اعلان قداسة القدّيسة العبلّينيّة مريم ليسوع المصلوب بواردي...


14/03/2016 ‏ 15:18
هديّة السّماء أنتِ يا أمّاه وسِوارٌ ورديٌّ يُزيِّن معصم الكون وقصيدة غَزَلٍ على شفاه الرّياحين وأمنيّة تراود العذارى...


24/02/2016 ‏ 09:20
عَ الناصِرَه عَ الناصرَه عاش الفادي فيها شو ربّت الناصِرَه ........... الله يِهنّيها...


08/02/2016 ‏ 09:46
ظلموكِ .... يا مَن كنتِ البسمةَ على شِفاه النِّيل ظلموكِ.... يا مَن رسمتِ الحقَّ على جبين العزِّ اكليلَ غار
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.