مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
مواضيع متعلقة   جديدة

زهير دعيم

خلف الافق اللازورديّ تسكن أوطاني تسكنُ آمالي وتُزهر...

بقلم الشاعرة اليسوعية مارولا سمارة

وفي معاني الشوقِ اليكَ يصمت كل ســؤال فلا احد يشبهني بعشقي الساري بالفؤادِ بإشتعال فدمعٌ من العينِ لأجلكَ يا الحبيبِ قد سال...

زهير دعيم

وينتشي الطُّهرُ مختالًا وتُغرِّدُ البراءةُ فوقَ رُبى الأيامِ راسمةً على خدِّ الزّمنِ صرخةً حانيةً...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

عَ النّاصرَه

| Share

عَ النّاصرَه
(على وزن عّ الروزانا)

عَ الناصِرَه عَ الناصرَه عاش الفادي فيها
شو ربّت الناصِرَه ........... الله يِهنّيها

يا رايحين عَ الجليل لا تنسوا تزوروني
حاملين معاكو الانجيل وِقُصفة زيتوني
يسوع الرّاعي الجميل وِالفرحة لعْيوني
ونسمة هوا حلوي ..........مِن فوق طَبريّا


يا رايحين عَ قانا هنّولي هالعُرسان
وجيبولي دمعة خمر من صنع هالحنّان
تروي روحي ونفسي وقلبي هالعطشان
وتزرع دْروبي حبّق جنبي وحواليا

التعليقات
لنفس الكاتب/ة  


26/05/2016 ‏ 11:12
فيض بروحَك عليّا ربّي واغمرني حِنيّه وازرع حقلي وْرود وأماني مع نعمة غَنيّه أنا مِن غيرَك ربّي ومن غير جود إيديك...


18/05/2016 ‏ 15:14
بمناسبة مرو سنة على اعلان قداسة القدّيسة العبلّينيّة مريم ليسوع المصلوب بواردي...


14/03/2016 ‏ 15:18
هديّة السّماء أنتِ يا أمّاه وسِوارٌ ورديٌّ يُزيِّن معصم الكون وقصيدة غَزَلٍ على شفاه الرّياحين وأمنيّة تراود العذارى...


08/02/2016 ‏ 09:46
ظلموكِ .... يا مَن كنتِ البسمةَ على شِفاه النِّيل ظلموكِ.... يا مَن رسمتِ الحقَّ على جبين العزِّ اكليلَ غار


03/02/2016 ‏ 10:29
يا مَن بيدِكَ مقاصيرُ الدُّنيا والملكوت وأزاهير الحنان وبجنبِكَ وردة جوريّةٌ...
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.