مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

كنيسة تتحوّل إلى مسكن للاجئين المسلمين‎ في ألمانيا.

| Share

المانيا- أليتيا- فتحت كنيسة القديس بندكتس في مدينة بريمن في ألمانيا أبوابها لإستقبال ما يزيد عن 30 لاجئ مسلم غالبيتهم من سوريا لتقديم المأوى لهم.

فقد تم تغطية المذبح وجرن المعممودية وإزالت المقاعد من الكنيسة كما تم تقطيع الكنيسة بألواح خشبية لخلق نوع من الغرف، كما تم تأمين ألعاب للأطفال واللوازم الأساسية للأهالي من الثياب والمناشف والأغطية. وبقي الصليب الكبير الذي كان يعلو المذبح معلقا على الحائط، وربما هو الدلالة الوحيدة المتبقية على أن هذا المبنى هو كنيسة.

يقول أمين بلال، أحد اللاجئين الساكنين في هذه الكنيسة، بأنه وجد الأمر غريبا أن يسكن في كنيسة، ولكنه سرعان ما تخطى ذلك وهو الآن لديه شعور بالراحة في الكنيسة، وقد فتحت الرعية أيضا القاعة المجاورة للكنيسة أمام الأطفال للتمكن من اللعب بحرية أكبر.

تم نقل القداسات والصلوات لإحدى قاعات الرعية ريثما يتم إيجاد مسكنا ملائماً للاجئين وإعادة إستعمال الكنيسة من جديد.

وقد رحّب الكثير من أبناء الرعية بهذه المبادرة مقدمين مساعدات لللاجئين، إلا أن البعض لم يرحب بتحويل الكنيسة لمسكن وإعتبره تخطيا كبيرا بحق أبناء الرعية الذين يريدون الصلاة في الكنيسة.

التعليقات
برامج   شهريّة
القادم
2020
السابق
القادم
آب
السابق
المزيد المزيد
برنامج الدبلوم في دراسات الكتاب المقدس عبر الانترنت
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.