مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

سيناريو التعرّض للمسيحيين ورموز ديانتهم مستمر ليطول لبنان

| Share

يبدو أن سيناريو التعرّض للمسيحيين ورموز ديانتهم مستمر ليس فقط في اسرائيل بل كذلك يمتد ليصل لبنان، وبشكل يدنّس أهم رمز مسيحي وهو الصليب المقدس.

وقد اخد هذا الخبر كما جاء في موقع "القوات اللبنانية"

هذه الفضيحة التي ينفرد بكشفها موقع "القوات اللبنانية" الالكتروني، تأتي عشية احتفال المسيحيين عبر العالم بعيد ارتفاع الصليب المقدس في 14 أيلول، وعشية وصول قداسة الحبر الأعظم البابا بنديكتوس السادس عشر الى لبنان في 14 و15 و16 أيلول 2012.

الفضيحة الجديدة تتمثل في عمليات بيع لـ"بينزات" تعلّق على الصدور وعليها صورة الصليب وفوقه علامة "ممنوع"، إضافة الى أخرى مماثلة مع كتابة دائرية حول الصليب بالانكليزية: Bad Religion أي "ديانة سيئة".

هذه البينزات كانت معروضة في محل اسمه "Scream Body" في زوق مكايل وهو محل لوشم الجسم ويبيع الملبوسات وأحذية وأكسسوارات.

وعندما دخلنا المحل وفوجئنا بهذه البينزات معروضة الى جانب صندوق المحاسبة حتى يتسنى للجميع رؤيتها بوضوح، سألنا البائعة: ما هذه؟ فأجابتنا بسخرية: "متل ما شايف". وثمن القطعة الواحدة ألف ليرة لبنانية فقط لإهانة الديانة المسيحية، ورفضت أن تعطينا فاتورة!

أسئلة كثيرة تُطرح في هذا الإطار:

ـ من صنّع هذه "البينزات"؟ وأين؟
ـ إذا تمّ استيرادها كيف تمّ إدخالها الى لبنان؟
ـ أين هو دور الأمن العام في هذا الإطار وأين هي الجمارك؟
ـ ما هي الإجراءات التي ستُتخذ حيال هذا التعدي الفاضح على الرموز المسيحية؟ وما السبيل الى منع تكرارها؟

إن ما تقدّم يشكل إخبارا متكاملا للأجهزة المعنية، من قضائية وأمنية ومصلحة حماية المستهلك ووزارة الاقتصاد والتجارة وجميع المعنيين لاتخاذ الاجراءات اللازمة في أسرع وقت ممكن، ووضع حدّ نهائي لهذا الاستهتار بالقيم المسيحية.

إن المطلوب التحقيق الكامل لمعرفة مصدر هذه البضاعة وكيف وصلت الى المحل، إضافة الى اتخاذ أقصى العقوبات لمنع تكرار هذه الجريمة الخطرة.
ورغم كل الحاقدين سيبقى الصليب علامة انتصارنا، وسيبقى مرفوعا على جبالنا لأنه علامة خلاصنا...

التعليقات
برامج   شهريّة
القادم
2020
السابق
القادم
آب
السابق
المزيد المزيد
برنامج الدبلوم في دراسات الكتاب المقدس عبر الانترنت
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.