مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

جمعية مسيحية شاركت في إنتاج «براءة المسلمين» تؤكد أن المخرج «باسيلي» خدعها

| Share

أعلن رئيس جمعية مسيحية محافظة ساعدت في إنتاج فيلم "براءة المسلمين"، يوم الثلاثاء، أن مخرج هذا الفيلم المسيء للإسلام خدعها عندما أكد أن الفيلم هو عن اضطهاد المسيحيين.


والجمعية تدعى "إعلام من أجل المسيح"، وتتخذ مقرًا لها في دوارتي في ضواحي لوس أنجلوس، وقدمت على أنها منتجة هذا الفيلم.


وأكد رئيس هذه الجمعية جوزف نصر الله، أن مخرج الفيلم نكولا باسيلي نكولا، خدعه عندما أكد له أنه "يخرج فيلمًا عن اضطهاد المسيحيين".


وأضاف نصر الله، في بيان نقلته المدونة المحافظة باميلا غيلر، "كان نكولا بحاجة إلى مكان للتصوير، وسمحت له باستخدام أجهزتنا خلال عشرة أيام، وهذا كل ما فعلته".


ونكولا البالغ الخامسة والخمسين من العمر، مصري قبطي، سبق أن أدين باختلاس أموال، وهو متخف منذ بث مقاطع من فيلمه أثارت احتجاجات واسعة وعنيفة في الكثير من دول العالم، ما أدى إلى سقوط 31 قتيلاً حتى الآن.


كما أكد عدد من ممثلي الفيلم، أنهم خدعوا وكانوا يجهلون أنهم يشاركون في فيلم مسيء للإسلام.


وأوضحوا أن الفيلم كان يستند إلى شخص يدعى جورج، إلا أن اسم جورج استبدل بمحمد بعد انتهاء التصوير.


وأضاف نصر الله "نكولا ادخل تغييرات في الفيلم من دون أن ينبه أحدًا، فعدل السيناريو تمامًا وأدخل حوارات جديدة".


وقال أيضًا "إن النسخة النهائية من الفيلم لا علاقة لها بالفيلم الذي كنت أفكر فيه، ولا بالفيلم الذي يعتقد الممثلون أنهم شاركوا فيه".


وأضاف نصر الله، "نحن مصدومون، نكولا هو المسؤول الوحيد عن مضمون هذا الفيلم".


وقال إن جمعية "إعلام من أجل المسيح" لها هدف هو كشف "الأيديولوجية العنيفة للشريعة، أما عملنا نحن فليس بأي حال من الأحوال مناهضًا للإسلام".


ولم يوضح نصر الله، ما إذا كان نكولا قد دفع له مالاً، إلا أنه شدد على أن جميع موظفيه كانوا خارج مكان العمل عندما تم تصوير الفيلم.

التعليقات
برامج   شهريّة
القادم
2021
السابق
القادم
آذار
السابق
المزيد المزيد
برنامج الدبلوم في دراسات الكتاب المقدس عبر الانترنت
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.