مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
مواضيع متعلقة   جديدة

بقلم زهير دعيم

فيض بروحَك عليّا ربّي واغمرني حِنيّه وازرع حقلي وْرود وأماني مع نعمة غَنيّه أنا مِن غيرَك ربّي ومن غير جود إيديك...

بقلم زهير دعيم

بمناسبة مرو سنة على اعلان قداسة القدّيسة العبلّينيّة مريم ليسوع المصلوب بواردي...

زهير دعيم

خلف الافق اللازورديّ تسكن أوطاني تسكنُ آمالي وتُزهر...
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

قصص وعبر الحياة ورحلة التحدي

| Share

الحياة ورحلة التحدي

جاء فى احدى صفحات جريدة (التايمز)اللندنية فى بداية القرن العشرين
(مطلوب اشخاص لرحلة خطرة.... المرتب ضئيل جداً ..البرد شديد قارس
الرحلة قد تستغرق شهورا طويلة من الظلام التام والخطر مستمر، والمجد والتكريم فى حالة النجاح .... التوقيع ... سير ارنست شاكلتون)رد على الاعلان 5000 شخص من جميع انحاء انجلترا بالموافقة ومن بينهم اختارالسير شاكلتون 28 شخصاً ليصحبوه فى بعثته لاستكشاف القطب الجنوبى
وبدات رحلة التحدى .... تحدى الخطر والجوع والبرد القارس والظلام التام والخطر المستمر،تحدى حتى الموت فالعودة مشكوك فى امرها.
بدات الرحلة فى عام 1915 على متن مركب يحمل اسم (التحمل) وفى اثناء الرحلة وفى الجليد انحشر المركب وتحطم واضطر طاقمها الى جر مؤونهم على زلاجات ولكنهم فى النهاية عادوا مكللين بالنجاح والتكريم
واتفق جميع المشتركين فى البعثة الاستكشافية على ان الفضل فى نجاح الرحلة يرجع الى قيادة شاكلتون البطولية التى فرقت بين النجاح والفشل ..... بل اصرت على النجاح لا شك ان كثيرين من الذين قراوا الاعلان فى ذلك الوقت اصابتهم هذه التحديات بالاحباط والمرارة ورفضوا الذهاب معه فى رحلة خطرة ،وكانت مبررا لعدم الاشتراك لانهم غير مؤهلين لهذا التحدى ولم يجربوا الاستمتاع به لانهم دائما يقفون مكتوفى الايدى امام التحديات يشلهم الخوف وتساورهم افكار الهزيمة لذك يقعون تحت وطاة اليأس بسرعة لانهم لم يحاولوا ولو مرة اقتحام الابواب المفتوحة لاستكشاف ما وراءها
قبل ان يصبح الوقت متاخرا لان الباب الذى تجدة مفتوحا اليوم قد يغلق غدا وقد لا يفتح مرة اخرى
عزيزي
حاول ان تحقق اقصى استفادة من الفرص التى يعطيها الله لك ، فطريقة تناولك للامور امر فى غاية الاهمية ، لانك قد تعثر على ما تبحث عنه فى الحياة ، فلو كان اتجاهك وموقفك سلبيا سترى كل شىء محبطا ويخيل اليك انك لا تملك الرغبة فى الحياة.
ان رحلتنا على الارض لابد ان تقودنا لا للوصول الى القطب الجنوبى بل السماء والاقداس السمائية والعيش مع الله كل حين وذلك يحتاج منا الى التوبه وحياة الايمان والنمو والاثمار .

قد يكون لحل مشكلة أكثر من طريقة ولكن الفاشل يفضل السلبية والهروب والناجح يتغلب على المعوقات ويصل الى أفضل الحلول .
اذا تحليت بنظرة ايجابية للامور فسوف تحمل فى داخلك دفعاً رائعاً ورغبة قوية تهبك الرجاء والامل والانتصار .
ان الطريقة المثلى لتحدى العقبات هو ان تواجهها مرفوع الراس .لا بشكوى ولا نحيب أو تذمر او هروب وفشل .
لا تصرف عمرك زاحفا على يديك ورجليك نصف مهزوم.
ولكن واجه صعابك متحديا فستجد انها تزول امامك. أعمل برغبة صادقة وإيمان قوى وستحطم الصعاب وتصل الى النجاح وتتغلب على التحديات .
ان شيئا ما لابد ان يتحطم ولن يكون هذا الشىء هو انت... بل سيكون العقبة .
وستفعل هذا ان كان لديك ثقة وايمان بالله وانه قادر ان يستخدمك
فالايمان هو اهم صفة يلزمك التحلى بها فى رحلة الحياة والتحدى.
عزيزى ان نموت فى الجهاد خير لنا من ان نحيا فى الكسل أو الفشل او الاحساس باليأس او العجز ومن لا يحب صعود الجبال يعيش دائما بين الحفر.

الاب القمص أفرايم الانبا بيشوى

التعليقات
لنفس الكاتب/ة  


15/12/2012 ‏ 13:58
الإنسان مفكر، مدمر، مؤثر الإنسان بالانسان، الإنسان جحيم أم نعيم؟ لا أدرى كيف يصنف!...


24/11/2012 ‏ 10:36
يارب ارحم وطن عليه الدموع بتسيل والناس بتتخبط هنا وهناك شمال ويمين الفقر والجهل والتعصب والمرض والآلم...


09/05/2012 ‏ 08:30
بتعزينى يارب تملي لما تسيل علي خدي دموعي، وبتشبعني لما تشوف، فقرى وحاجتي وكمان جوعي ...
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.