مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"
تغيير حجم النص تصغير الخط اعادة الخط للحجم الطبيعي تكبير الخط

باكستان: اسلاميين أجبروا أسرة مسيحية على التحول إلى الدين الإسلامي تحت تهديد السلاح

| Share

قالت الشرطة الباكستانية اليوم الخميس إنها ألقت القبض على ثلاثة مسلمين أجبروا أسرة مسيحية على إعلان إسلامها.

وقال ضابط شرطة يدعى عبدالغفور إنه ألقى القبض على الرجال الثلاثة، وهم في الثلاثينات من العمر، بضواحي العاصمة إسلام أباد هذا الأسبوع.

وأضاف عبدالغفور أن القبض على الثلاثة جاء عقب تلقي شكوى من مسيحي أفاد بأنهم أجبروا أسرته على التحول إلى الدين الإسلامي تحت تهديد السلاح. يأتي هذا الحادث ليضيف حلقة جديدة إلى سلسلة الاضطهاد الديني في باكستان ذات الأغلبية المسلمة.

وقال الضابط إن الثلاثة اقتحموا منزل الأسرة المسيحية وعذبوا أفرادها، مضيفا أن أحدهم له علاقة بمسلحين إسلاميين.

يشار إلى أن حوادث الاضطهاد ضد الأقليات الدينية صارت شائعة في باكستان التي يشكل المسلمون حوالي 96% من سكانها.

وفي الشهر الماضي قتل أكثر من 80 من المصلين عندما قام انتحاريان من طالبان بتفجير نفسيهما خارج كنيسة بمدينة بيشاور شمال غربي البلاد.

كما فر أكثر من 300 أسرة من الهندوس من إقليم السند جنوب باكستان إلى دولة الهند المجاورة خلال العامين الماضيين خشية إجبارهم على اعتناق الدين الإسلامي من قبل مسلمين.

التعليقات
برامج   شهريّة
القادم
2020
السابق
القادم
أيلول
السابق
المزيد المزيد
برنامج الدبلوم في دراسات الكتاب المقدس عبر الانترنت
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.