شارك  
شارك عن طريق فيسبوك شارك عن طريق تويتر شارك عن طريق جوجل بلوس شارك عن طريق لينكد ان شارك عن طريق الايميل شارك بطرق آخرى
مقابلات وريبورتاجات
ترانيم مختارة
آخر الأخبار
ما هي الصفقة الكبرى؟ لماذا يرفض الفلسطينيون “صفقة القرن” بقلم القس الدكتور جاك سارة
إدارة وطلاب كلية بيت لحم للكتاب المقدس يحملون رسالتها لخارج البلاد
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مساق "اللاهوت والفكر المسيحي في فلسطين"
أنت لديك تأثير: كلية بيت لحم للكتاب المقدس تستضيف مؤتمر قمة القيادة العالمية السادس
كلية بيت لحم للكتاب المقدس في شيكاغو: ندوة نورث بارك اللاهوتية 2019
المعلمون: مثال يحتذى به فهم يُغيرون الحياة
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُطلق مبادرة المنتدى الفلسطيني الأكاديمي لحوار الأديان بالتعاون مع جامعة النجاح
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تفتتح أبوابها للعام الأربعين!
كلية بيت لحم للكتاب المقدس تُضيف برنامج دبلوم مهني متوسط في اللغة العبرية إلى برامجها
خدمة آنية بيده تُقيم اللقاء الأخير من سلسلة "حرّرني لأكون أنا نفسي"



كما في الليل تشع النجوم هكذا في وسط المجتمع اليهودي والوثني لمعت شخصية دينية رفيعة المستوى في القرن التاسع قبل الميلاد في فلسطين...


لقّبته الكنيسة بالملاك المرسَل والنبيّ، والسابق، والمُعمِّد والمنادي بالتوبة والغيور والشاهد والمشهود له خاتمة الأنبياء...



مثلما شكّلتك في أحشاء أمك عرفتك، وقبلما وُلدت أفرزتك، وأقمتك نبيًا للأمم. فقلت اّه أيها السيد الربّ...


كلمة مأخوذة عن كلمة "ماجو" الفارسية، والتي تعني كاهناً أو عالماً بالفلك او امير عظيم...


الشاب الغني «فنظر إليه يسوع وأحبه وقال له يعوزك شيء واحد، اذهب بع كل مالك واعط الفقراء فيكون لك كنز في السماء وتعال اتبعني حاملاً الصليب» (مر 10 : 21(>


الناموسي «وإذا ناموسي قام يجربه قائلاً يا معلم ماذا أعمل لأرث الحياة الأبدية» (لو 10 : 25(


بارتيماوس «وفيما هو خارج من أريحا مع تلاميذه وجمع غفير كان بارتيماوس الأعمى ابن تيماوس جالسًا على الطريق يستعطي» (مر 10 : 46)


زكا «فقال له يسوع اليوم حصل خلاص لهذا البيت إذ هو أيضًا ابن إبراهيم» (لو 19 : 9).


قيافا «والذين امسكوا يسوع مضوا به إلى قيافا رئيس الكهنة» (مت 26 : 57).


هيرودس «فقال لهم امضوا وقولوا لهذا الثعلب» (لو 13 : 32).


بيلاطس «فماذا أفعل بيسوع الذي يدعى المسيح؟» (مت 27 : 22).


باراباس «ليس هذا بل باراباس وكان باراباس لصًا» (يو 18 : 40)
المواد الموضوعة بالموقع ليست بالضرورة تعبر عن وجهة نظر المسؤولين عن الموقع, فهي تعبر عن وجهة نظر اصحابها او ناشريها,
نحن نضعها من اجل الحوار المتمدن ولسماع الرأي الاخر ولحوار بناء.